بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» متصفح أوبرا الجديد يوفر 90% من فاتورة الإنترنت
السبت 11 نوفمبر 2017, 14:20 من طرف اخوكم احمد

» عيد ميلاد المنتدى الثانى
الأربعاء 08 نوفمبر 2017, 15:16 من طرف اخوكم احمد

» الاهلى والوداد مباشر على منتدى المطرية
السبت 28 أكتوبر 2017, 18:41 من طرف اخوكم احمد

» الرقم البريدى لمنطقة المطرية بالقاهرة
الأحد 10 سبتمبر 2017, 21:13 من طرف اخوكم احمد

» المطريه ليس بها فرع واحد لأى بنك ؟
الأربعاء 30 أغسطس 2017, 15:15 من طرف اخوكم احمد

» من امثال العرب
الإثنين 26 ديسمبر 2016, 00:16 من طرف اخوكم احمد

» سجل هنا اجمل تهنئة وصلتك
السبت 10 سبتمبر 2016, 03:48 من طرف اخوكم احمد

» رسائل العيد (خفيفة الدم)
الجمعة 09 سبتمبر 2016, 13:14 من طرف اخوكم احمد

» السلام عليكم.
السبت 23 أبريل 2016, 21:33 من طرف اخوكم احمد

» لقد تم حل مشكلة التسجيل بالمنتدى
الخميس 21 أبريل 2016, 18:52 من طرف اخوكم احمد


الأهلي يواصل السقوط: تلقى خسارة موجعة من الترجي..وعلامات استفهام حول الأداء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الأهلي يواصل السقوط: تلقى خسارة موجعة من الترجي..وعلامات استفهام حول الأداء

مُساهمة من طرف اخوكم احمد في الأحد 31 يوليو 2011, 01:03


الأهلي والترجي التونسي





تقاسم الأهلى والترجى التونسى السيطرة على شوطى مباراتهما فى الجولة الثانية للمجموعة الثانية لدورى أبطال إفريقيا، إلا أن أصحاب الأرض فقط هم مَن استطاعوا ترجمة سيطرتهم وأفضليتهم فى شوط اللقاء الأول لهدف خرجوا فائزين به.

وسجل الكاميرونى جوزيف نيانج هدفاً مبكراً لأصحاب الأرض بضربة رأس فى الدقيقة 14، وسط سيطرة تامة لفريقه، ليخرج فائزاً به رغم الأفضلية والسيطرة الأهلاوية فى الشوط الثانى، ويرفع الترجى رصيده للنقطة الرابعة، متساوياً مع الوداد البيضاوى الذى حقق الفوز على مولودية بأربعة أهداف نظيفة.

بينما يتجمد رصيد الأهلى عند نقطة واحدة، متساوياً مع المولودية الجزائرى الذى سيلاقيه فى القاهرة فى الجولة المقبلة، والتى ستشهد أيضاً لقاء صاحبى قمة المجموعة الوداد والترجى على ملعب الأول بالمغرب.

الشوط الأول:

حصل الترجى على ما أراده فى الشوط الأول بينما لم يقدم الأهلى ما يثبت أنه يريد الحصول على أى شىء من لقاء الجولة الثانية للمجموعة الثانية لدورى أبطال إفريقيا.

وتقدم أصحاب الأرض بهدف فى الدقيقة 14 بعد سيطرة تامة وهجوم مستمر؛ ليترجم الكاميرونى جوزيف نيانج كل ذلك بعد ركنية على القائم القريب أكملها خليل شمام برأسه لحلق مرمى الأهلى، لتمر من أحمد السيد وتصل لرأس نيانج يودعها شباك الأهلى مسجلاً هدف التقدم للترجى.

وتستمر سيطرة أصحاب الأرض حتى الدقيقة 20 حينما بدأ الأهلى فى محاولة تنظيم هجمات، لم تكن بالشكل الكافى، ليقع عماد متعب ثم سيد معوض فى مصيدة التسلل، ويتقدم معوض من اليسار أكثر من مرة ولكن بلا خطورة حقيقية، كما لم يجنى الفريق أية فائدة من تقدم الليبرو حسام غالى لوسط الملعب بسبب تمريراته المقطوعة، بالإضافة لسوء حالة الثنائى محمد شوقى وشهاب الدين أحمد، بينما لم يظهر أى تعاون بين أبو تريكة وعماد متعب بسبب الرقابة اللصيقة من مدافعى الترجى، وتاه أحمد فتحى وحيداً فى الجانب الأيمن بلا مساندة.

ويعود اللقاء سجالاً بين الفريقين، ولكن بلا اقتراب من المرميين، وفى الدقيقة 36 يتدخل سيد معوض لإنقاذ فرصة للترجى، بعد عرضية هاريسون أفول من جهة اليسار، ليبعدها معوض ركنية قبل أن تصل للخطير نيانج.

وقبل نهاية الشوط الأول بدقيقة واحدة يبدأ جوزيه فى معالجة أخطاء التشكيل، فيدفع بمحمد ناجى جدو بدلاً من شهاب الدين أحمد ليزيد المهاجمين ويخفض عدد ثلاثى قلب الوسط إلى اثنين فقط.

ويحصل أحمد فتحى على الإنذار الأول فى اللقاء فى الدقيقة الأولى فى الوقت المحتسب بدل الضائع نتيجة عرقلة المنطلق هاريسون أفول جهة اليسار، وينتهى الشوط الأول بتقدم الترجى بهدف نظيف.

الشوط الثانى:

الأهلى أفضل، هذا هو عنوان الشوط الثانى، الذى شهد ظهور الهجوم الأهلاوى أخيراً خاصةً من محمد ناجى جدو الذى أهدر ثلاث فرص للتعادل، كانت آخرها مؤكدة فى حلق المرمى فى الدقيقة 82.

سيطر الترجى على الدقائق الأولى، قبل أن يمتلك الأهلى زمام المبادرة، ويواصل سيد معوض انطلاقاته من اليسار، ويلعب عرضية بعد خد وهات مع جدو فى الدقيقة 54 يبعدها الدفاع التونسى.

ويحصل جدو على شبه انفراد فى الدقيقة 61 من تمريرة أبو تريكة وكرة جهة اليسار، يسددها فى الزاوية القريبة ليبعدها الحارس معز بن شريفية لركنية، ويكرر جدو نفس اللعبة بعد 7 دقائق ليبعدها الحارس مجدداً.

وفى الدقيقة 71 يفاجأ الجميع بانطلاق خالد العيارى وسط دفاعات الأهلى، ليتدخل معه حسام غالى، ويفاجئ الأهلاوية بالحكم السنغالى دياتا بدارا يحتسب ضربة جزاء للترجى، وينذر كابتن الأهلى.

يتقدم أسامة الدراجى لتنفيذ الضربة، ويسددها على يسار أحمد عادل عبد المنعم الذى طار يميناً، ولكن تخرج الكرة بجوار القائم، لتظل النتيجة تقدم أصحاب الأرض بهدف وحيد.

ويرد مانويل جوزيه بالدفع بالثنائى الهجومى محمد فضل وسيد حمدى فى الدقيقة 76 بدلاً من عماد متعب وأبو تريكة، ومن دربكة أمام المرمى تصل الكرة لجدو داخل الست ياردات يلعبها بالركبة بين يدى الحارس، ثم يسدد من خارج المنطقة بين يدى الحارس مجدداً.

ويتبادل جدو الكرة مع محمد فضل داخل المنطقة، لتصل لجدو مجدداً ويلعب برأسه أعلى العارضة فى الدقيقة 89 وسط سيطرة أهلاوية تامة فى الدقائق الأخيرة.

وتلوح لمحمد شوقى فرصة فى الدقيقة 92 من عرضية السيد حمدى لكن يسددها شوقى ضعيفة بين يدى الحارس التونسى.

وينتهى اللقاء بفوز الترجى بهدف وحيد ليواصل تفوقه على الأهلى للمباراة الثانية على التوالى محققاً نفس النتيجة التى حققها فى أكتوبر الماضى على الفريق المصرى، والتى أبعده بها عن الدور نصف النهائى لبطولة الموسم الماضى.
avatar
اخوكم احمد
Admin

عدد المساهمات : 2423
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 03/05/2009
العمر : 54

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://matarya.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى